ماهي ظاهرة التسونامي ,,, وماهي مسبباته



Rating  0
Views   372
رشا عامر
14/01/2013 07:03:32


ظاهرة التسونامي

يعتبر التسونامي ( تنطق [(t)su??n??mi]) مجموعة من الأمواج العاتية تنشأ من تحرك مساحة كبيرة من المياه، مثل المحيط وينشأ التسونامي أيضا من الزلازل، والتحركات العظيمة سواء على سطح المياه أو تحتها، وبعض الانفجارات البركانية والانفجارات تحت سطح الماء، والانهيارات الأرضية والزلازل المائية، كبير وارتطام المذنبات وانفجارات الأسلحة النووية في البحار .ونتيجة لذلك الكم الهائل من المياه والطاقة الناجمة عن التحرك، تكون آثار التسونامي مدمرة. كان المؤرخ اليوناني توسيدايديس أول من ربط الزلازل تحت الماء بالتسونامي ،ولكن فهم طبيعة تسونامي ظلت محدودة حتى القرن العشرين و هو مازال محط اهتمام كثير من الأبحاث الجارية. و كان يشار إلى تسونامي في النصوص القديمة الجيولوجية و الجغرافية و علوم المحيطات بموجات السزيمك البحرية و تشهد بعض العواصف الجوية درجات توتر عالية الأرصاد الجوية تؤدي إلى الزوابع، و الأعاصير التي تولد - عواصف عارمة ترتفع عدة أمتار فوق مستويات المد العادية .ويرجع ذلك إلى انخفاض الضغط الجوي داخل مركز التوتر.و عندما تقترب هذه العواصف العارمة امن الشواطئ تغرق مساحات شاسعة من الأراضي مثلها مثل التسونامي. ولكنها تسونامي بحد ذاتها.مثل هذه العواصف اغرقت بورماوميانمار (في أيار / مايو 2008).
 
 

التسونامي هو ظاهرة طبيعية مكونة من سلسلة من الأمواج العالية والمتحركة بسرعة باتجاه اليابسة آخذة معها كل ما يقف في طريقها.

كلمة تسونامي اصلها مكون من كلمتين هما "تسو" بمعنى ميناء، و"نامي" بمعى موجة، ومع الوقت أصبح استخدام هذا المصطلح، ويقال انه ظهر لأول مرة بعودة بعض صيادي السمك اليابانيين من البحر ليجدوا أن كل ما تركوه في الميناء قد دمر تماماً، بفعل موجات عالية قوية رغم أنهم لم يشعروا بأي شيء عندما كانوا في عرض البحر.

مسبباتـه:

يمكن للتسونامي أن ينتج عن أي اضطراب سريع بسبب إزاحة كمية كبيرة من المياه في عمق البحر، من هذه الاضطرابات نذكر الزلازل والثورات البركانية وانهيارات الأرضية، أو سقوط نيازك ذات أحجام متوسطة أو كبيرة في مياه المحيط، لكن أكثر هذه الأسباب هو الزلزال المسبب لانحرافات أرضية تحت المياه.

عند حدوث زلزال فإن أرضية المحيط أو البحر تتعرض لتشوه، أو تشققات، أو حركة كبيرة تسبب إزاحة كمية كبيرة من المياه التي كانت فوقها، وحسب القاعدة العلمية المعروفة التي تقول:

"إن المياه عند تحريكه سيعمل على العودة لوضعه الطبيعي السابق بسرعة كبيرة تحت تأثير الجاذبية الأرضية، فإنها ستتحرك منتجة أمواجاً قوية عالية، وإن وجدت على مقربة من اليابسة فقد تغرق مدناً بكاملها في وقت قصير جداً".

ولفهم هذه الديناميكية يكفي أن نقوم بملء دلو كبير بالماء ونرمي فيه حجراً، سنرى كيف أن حركة الماء العاملة على استرجاع الوضع الطبيعي السابق ستنتج موجات مائية متسارعة قوية في البداية، ثم تضعف تدريجياً حتى تعود إلى الهدوء التام.

وأمواج التسونامي ضخمة للغاية والمسافة بين كل منها قد تختلف بشكل كبير، فالمدة الزمنية بين موجة وأخرى قد تتراوح بين دقائق وساعات.

وارتفاع الأمواج في عرض البحر يكون اقل من متر واحد مما يجعله غير مُلاحظ من قبل مَنْ هو على متن السفينة، في حين أنها قد تصل إلى ارتفاع 30 متراً، وقد تصل سرعتها إلى 500- 1000 كيلومتر في الساعة عند وصولها للساحل.


أعراض حدوثه:


مباشرة قبل وصول الأمواج يمكن ملاحظة الأمور التالية:

- الإحساس بهزة أرضية.
- قد تخرج بعض الغازات من مياه البحر على شكل فقاعات.
- قد يشعر الشخص الموجود في الماء بحرارة الماء التي تزيد فجأة وبشكل محسوس.
- يُسمع صوت مشابه لصوت الرعد.
- تبرز من المياه رائحة كريهة جداً.
- تتراجع مياه الشاطئ باتجاه العمق بشكل كبير


وصف الــ Tags لهذا الموضوع   مكن للتسونامي أن ينتج عن أي اضطراب سريع بسبب إزاحة كمية كبيرة من المياه في عمق البح