انت هنا الان: الرئيسية » القسم الاكاديمي
المقالات الاكاديمية والبحثية

موقف الاسلام من ذوي الاحتياجات الخاصة

    لتحميل الملف من هنا
Views  632
Rating  0
 ابتسام صاحب موسى الزويني 06/10/2016 07:35:45
تصفح هذه الورقة الالكترونية بتقنية Media To Flash Paper

يشهد مجتمعنا المعاصر صحوة علمية وترشيد العمل الاجتماعي في كل الميادين والمجالات المختلفة وخاصة مجال المعاقين او من اطلق عليهم (ذوي الاحتياجات الخاصة ) بغية اللحاق بركب التطور ومعايشة عالم تسيدته المعرفة والتكنولوجيا وصراع الحضارات في مواجهة مشكلات العصر
وتربية ذوي الاحتياجات الخاصة من الاختصاصات الحديثة نسبيا ، وهي وليدة القرن العشرين ،واصبحت من الامور ذات الاهمية خلال الستينات، وهي قضية اجتماعية تضم المجتمع كله .
وتعد من مسؤوليات الدولة المعاصرة والمجتمع وتتناول جوانب عديدة مترابطة تكمل بعضها البعض منها التشخيص المبكر للعوق والرعاية الطبية ومعاهد المعوقين والتربية الخاصة ومن ثم التأهيل الذي يمكن من خلاله ان يحقق ذوي الاحتياج الخاص استقلاله الاقتصادي واندماجه الاجتماعي والمساهمة في تحقيق النشاط الاقتصادي للبلد مما يسهم في سد بعض التكاليف الهائلة المتمثلة بالتكاليف الطبية والاجتماعية والتربوية والتدريبية للمعوق نفسه. ويستدعي ان يتم التخطيط لإنشاء المعاهد وإقامة الصفوف لطلبة التربية الخاصة، ضمن الاطار العام لخطط التنمية القومية.
نادى الإسلام منذ أربعة عشر قرناً بالمحافظة على المعوقين وأعطاهم حقوقهم كاملة في إنسانية أخاذة ، ورفق جميل ، مما أبعد عن المعوقين شبح الخجل ، وظلال المسكنة ، وجعلهم يعيشون فى المجتمع كأفراد ناجحين بل أن البعض منهم وصل لكونه صار قصة نجاح يحتذى بها .. بل إن الإسلام لم يقصر نداءه الإنساني على المعوقين فقط ، بل امتد النطاق فشمل المرضى عامة ، واستطاع المريض - أياً كان مرضه - أن يستظل براية الإسلام التي تحمل في طياتها الرأفة والرحمة والخير ، وأن يتنسم عبير الحياة ، في عزة وكرامة ، كما أن الإسلام لم يقصر هذا النداء على مناسبة خاصة بالمعوقين لأن القواعد التي أرساها الإسلام سارية المفعول منذ أن جاء بها المصطفى صلوات الله وسلامه عليه ، وإلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.


  • وصف الــ Tags لهذا الموضوع
  • موقف الاسلام ،ذوي الاحتياجات الخاصة

هذه الفقرة تنقلك الى صفحات ذات علاقة بالمقالات الاكاديمية ومنها الاوراق البحثية المقدمة من قبل اساتذة جامعة بابل وكذلك مجموعة المجلات العلمية والانسانية في الجامعة وعدد من المدنات المرفوعة من قبل مشرف موقع الكلية وهي كالاتي:

قسم المعلومات

يمكنكم التواصل مع قسم معلومات الكلية في حالة تقديم اي شكاوى من خلال الكتابة الينا,يتوجب عليك اختيار نوع الرسالة التي تود ان ترسلها لادارة الموقع :