تدريسي من المديرية العامة لتربية القادسية ينشر بحثاً في مجلة كلية التربية الأساسية
 التاريخ :  30/04/2018 06:56:15  , تصنيف الخبـر  كلية التربية الاساسية
Share |

 كتـب بواسطـة  ملاك حسين مرجون  
 عدد المشاهدات  185



تدريسي من المديرية العامة لتربية القادسية ينشر بحثاً في مجلة كلية التربية الأساسية

 

 نشرالباحث  م.م. عماد عبدالواحد كَاطع عبد الحسين من المديرية العامة لتربية القادسية   , بحثاً  في مجلة كلية التربية الأساسية بعنوان (فاعلية التدريس بإنموذج ديوت (Duit) في اكتساب المفاهيم التأريخية لدى طلاب الصف الاول المتوسط في مادة التأريخ ) حيث يهدف هذا البحث إلى معرفة (فاعلية أنموذج ديوت في اكتساب المفاهيم التأريخية لدى طلاب الصف الاول المتوسط) ولتحقيق هدف البحث وضع الباحث الفرضيتان الصفريتان التاليتان: أولا- الفرضية الصفرية: لا يوجد فرق دال إحصائياً عند مستوى الدلالة الإحصائية (0.05) بين متوسط درجات طلاب المجموعة التجريبية الذين يدرسون وفقا ًلانموذج ديوت ومتوسط درجات طلاب المجموعة الضابطة التي يدرسون على وفق الطريقة الاعتيادية في اكتساب المفاهيم التأريخية البعدي. ثانياً-الفرضية الصفرية البديلة: يوجد فرق دال إحصائياً عند مستوى الدلالة الإحصائية (0.05) بين متوسط درجات طلاب المجموعة التجريبية الذين يدرسون وفقا ًلانموذج ديوت ومتوسط درجات طلاب المجموعة الضابطة التي يدرسون على وفق الطريقة الاعتيادية في اكتساب المفاهيم التاريخية البعدي.، اتبع الباحث تصميماً تجريبياً من نوع التصاميم ذات الضبط الجزئي، واختار الباحث المدارس المتوسطة والثانوية النهارية التابعة للمديرية العامة لتربية محافظة القادسية وبالطريقة القصدية تم اختيار ثانوية الجمهورية للبنين لغرض تطبيق التجربة فيها، اختيرت شعبتان من طلاب الصف الاول المتوسط عشوائياً من بين أربع شعب وبالطريقة نفسها حددت شعبة (أ) لتمثل المجموعة التجريبية، وشعبة (ج) لتمثل المجموعة الضابطة، بلغ عدد أفراد العينة (61) طالب،  تم إجراء التكافؤ بين مجموعتي البحث في متغيرات (العمر الزمني محسوباً بالأشهر، والتحصيل الدراسي للأبوين، واختبار اكتساب المفاهيم التاريخية، وقد صاغ الباحث الخطط التدريسية في ضوء متطلبات البحث، ومن ثم اختبار المفاهيم التاريخية بما يتلاءم وطبيعة البحث، تم تطبيق الاختبار بعد نهاية التجربة التي استمرت كورساً دراسياً كاملاً من يوم الاحد المصادف 25/9/2016 ولغاية يوم الاحد المصادف 25/12/2016، وبعد المعالجات الإحصائية تم التوصل إلى النتائج الآتية:(وجود فرق ذا دلالة احصائية بين مجموعتي البحث في اختبار اكتساب المفاهيم البعدي،  وبذلك ترفض الفرضية الصفرية الاولى وتقبل الفرضية الصفرية البديلة). واستكمالاً للدراسة الحالية يستنتج الباحث: ?انسجام الأنموذج (ديوت) مع الاتجاهات التربوية الحديثة التي تجعل من الطالب محوراً للعملية التعليمية ومركزها الأساس.



الاعلى مشاهدة